دخول

لقد نسيت كلمة السر

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» الابتسامة بدون سبب... قمة فى الادب !
الثلاثاء 10 يونيو - 5:52 من طرف ترانس مشعل

» التفكير.. خارج الخوف داخل الامل
الثلاثاء 10 يونيو - 5:51 من طرف ترانس مشعل

» الشعوب والحكومات ... مابين التمرد والعصيان والتطوير والإصلاح
الثلاثاء 10 يونيو - 5:49 من طرف ترانس مشعل

» التحول بين الواقع والخيال:طرق التحول الجنسي
الثلاثاء 10 يونيو - 5:47 من طرف ترانس مشعل

» لا تكن لطيفا أكثر من اللازم ..!
الثلاثاء 10 يونيو - 5:38 من طرف ترانس مشعل

» 50 نصيحة لك قبل أن تكبر.
الثلاثاء 10 يونيو - 5:32 من طرف ترانس مشعل

» سااعدوووووني
الإثنين 24 مارس - 15:19 من طرف Tomorrow is better

» وساوس و خوف شديد
الأربعاء 19 مارس - 6:47 من طرف Tomorrow is better

» طرق التحويل من خارج جمهورية مصر العربيه
السبت 11 مايو - 0:32 من طرف Admin

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 



تمازج الألوان فى علم النفس‏

اذهب الى الأسفل

تمازج الألوان فى علم النفس‏

مُساهمة  donia alhop في الأربعاء 2 مارس - 12:04

تمازج الألوان وتلاعبها بالأحاسيس :
مقدمة
من المعلوم أن العديد من الناس يتجاوبون وبالأسلوب نفسه مع لون معين، لكن هذا لا يعني بحسب علماء الاجتماع والباحثين النفسيين أن الألوان تحمل المعنى ذاته في جميع المجتمعات، وفي كل الأزمنة والعصور، أي أنها تحمل رموزاً مختلفة تتنوع بين الأقطار المتعددة في الكرة الأرضية، لكن ما هو ثابت ومؤكد أن الألوان تكون دافئة أو باردة، جاذبة أو منفرة, تسعدنا أو تحزننا، ويبدو أنها قادرة على شفائنا من بعض الأمراض، ومن كل ما تقدم تتبين لنا أهمية اللون المناسب لشخص ما والمثير للمشاعر والأحاسيس الهادئة في نفوسنا.
فلنتعمق إذاً في تأثيرات الألوان لعلنا نكتشف أين أخطأنا وأين أصبنا في ديكور منازلنا لنجري بالتالي التعديلات الملائمة والضرورية لنحظى بمحيط هادئ وسعيد.
يشكل الأصفر والأحمر والأزرق ثالوث الألوان الأولية والأساسية التي منها يمكن خلق باقي الألوان، ومزج لونين أوليين ينتج عنه خلق ثالوث الألوان الثانوية التي هي الأخضر والبرتقالي والبنفسجي وهكذا يتتابع تأليف الألوان من خلال المزج المتتالي للألوان المتوالدة.
اللون الأحمر
لون الهمة و رمز العواطف الثائرة والحب الملتهب والقوة والنشاط والغضب والقسوة
منشط إنما يجب اعتماده بلمسات صغيرة ناعمة، إنه لون دافئ يرمز إلى الدماء أي دفق الحياة وإلى النار ويصلح بامتياز لاستخدامه في الإعلانات كما أنه يرفع من معدل الأدرينالين في الجسم ويذهب بعض الأطباء إلى حد التأكيد أن اللون الأحمر يرفع ضغط الدم ويسرع نبضات القلب.
وتأثيره المحفز هذا يولد انفعالات مثيرة تليها أخرى محبِّطة، وهكذا مداورة وهو باعث على الشهية.
الأحمر رمز الهمة والنخوة والفرح والشجاعة لكنه أيضاً رمز الحب والإغراء والإثارة والنار الحارقة المؤذية والخطر والمحظور والغضب والقسوة إنه لون يساهم في الدراما ومن الملاحظ أنه اللون المعتمد لستائر المسارح، أما المساحات المطلية كلياً بالأحمر فتبدو أصغر حجماً وتوحي بالثقل والكثافة، لذا وجب استعماله بلمسات صغيرة ناعمة..
اللون الأزرق
لون الحنين والتأمل إنهُ لون عاقل مهدئ مسكن وهوائي.
إنه يمنح المساحات اتساعاً والجدران والموجودات عمقاً، ونلاحظ مثلاً أن أريكتين الأولى حمراء والثانية زرقاء موضوعتين أمام جدار (فاتح) فلا تبدوان على المسافة نفسها فتبدو الزرقاء أبعد من الحمراء.
الأزرق هو اللون المفضل في غرف الأطفال إذ ينشر الهدوء والسلام ويحث على النوم والاسترخاء وبما أنه لون السماء الصافية فهو يوحي بكل ما هو رائع وصعب المنال كالحلم مثلاً.
بعض المهندسين لا يحبذون اللون الأزرق في الأرضية لأنه لون مرتفع وخفيف ويفضلون استخدامه في الأمكنة المرتفعة وترك الألوان الترابية الثقيلة للأمكنة والمساحات الدنيا وهذا أنسب، إنما يجب التعامل بحذر لأنه يوحي بالبرودة، فقد لوحظ أن عدداً من الموظفين العاملين في غرف مطلية باللون جدرانها الأزرق كانوا باستمرار يشعرون بالبرد، وقد تغير شعورهم هذا حين طليت جدران الغرفة باللون المرجاني.
ويقول بعض الأطباء المعالجين بالأبعاد والتفاعلات اللونية
أن مزيدا من اللون الأزرق يسبب التعب وعسر هضم قد يتحول مزمناً لكنه مفيد للوقاية من دوار البحر...
الأزرق الفاتح يرمز إلى النعومة الوفاء والصفاء والمثالية، والأزرق الغامق إلى التواضع والترقب والقوة أحياناً.
اللون الأصفر
يبعث الراحة في النفس، إنه لون السعادة، ومنبه للدماغ وباعث للراحة في النفس.
إن اللون الأصفر والأحمر هما أول ما يلحظه المولود الجديد من الألوان، لكن مفعولهما المنشط يجعلهما يعيقان النوم....
ويعتبر الأصفر الذهبي أفضل لون عاكس للنور بعد الأبيض، ويرمز للحكمة و الحذاقة والطهارة والصدق.
أما الأصفر المخضر فهو مرطب ومانح للشعور بالتوازن.
عموماً يرتدي اللون الأصفر هالة من الأبهة وهو دليل الكرامة والذكاء والغنى والحذر، لكن بعض تدرجاته المتدنية تترجم معاني سلبية مثل الخيانة والاحتيال والخداع، أما الأصفر المائل إلى البرتقالي فيحسّن الشهية وحاسة الذوق.
الأخضر.
مناقض للشغف
إنه لون هادئ مرطب يُمزج ما بين الأصفر والأزرق.
يرمز إلى تجدد الحياة وإلى الطبيعة وتحديداً فصل الربيع إنه أكثر الألوان اعتدالاً، يدعو إلى الأمل وسعة الأفق والغبطة والنشوة.
مفعوله المهدئ يقف وراء اختياره لوناً لطاولات قاعات المحاضرات وطاولات لعب الورق حيث الهدوء العصبي والتركيز مطلوبان.
اللون الأخضر يخفف من ضغط الدم كما أنه ينقيه وينقي الخلايا من عدد من الجراثيم،ويطرد الإحساس بالغثيان ويسهل النوم ويبعد التوتر، ولهذه الأسباب يكثر استخدامه في المستشفيات كما أنه من أبرز الألوان ظهوراً في عتمة الليل.
ولقد أجريت تجارب تبين بنتيجتها أن صناديق خضراء اللون توازي مثيلاتها السوداء وزناً تَوَهَمَ العمال أنها أخف وزناً، من ناحية أخرى استصعب مصنِّعوا الألوان ولمدة طويلة صناعة هذا اللون وتثبيته وقد يكون السبب في ذلك أنه لون متغير وغير ثابت كما أنه رمز زائل وغير دائم مثل الطفولة والأمل والمصير والمال والمصادفات وكل ما هو مستبعد المنال ولهذه الصفات ربما يعتبر البعض اللون الأخضر رمزاً لسوء الحظ، ومن دلالاته كذلك الشابة الحيوية المعتدلة السهلة التكيف النابضة بالأمل والمحبة.
البرتقالي.
يحبذ استعماله بحذر
لمسة من اللون الأحمر ممزوجة بالأصفر وها هو اللون البرتقالي يطل حاملاً في طياته أفضل المميزات، فهو يعالج الإرهاق والتعب وينشط دون أن ينبه الأعصاب، يدعو إلى الغبطة والسعادة كما أنه مضياف وحميم وهو كذلك منعش مسهل للهضم ومثير للقابلية للطعام.
يخفف من الإحباط ويسرع دقات القلب ويزيد من ضغط الدم،ولكن حذار الإكثار منه لئلا يتعب النظر ويفقد المحيط من هيبته ورُقيّه.
وهذا اللون يرمز إلى شخصية ودودة ومندفعة وجريئة، لكن يرمز كذلك إلى الغضب والقسوة والإثارة.
الأبيض
معه تضيع المعالم.
ملاحظة: الأبيض في النور لا الأبيض المطلي أو المطبوع
لون يحمل معظم الإشعاعات السبعة المكونة لقوس قزح (البنفسجي ـ النيلي ـ الأزرق ـ الأخضر ـ الأصفر ـ البرتقالي ـ الأحمر )
يرمز إلى المطلقة والسذاجة والبراءة والطهارة والوفاء وطيبة القلب ورقة الإحساس.
إنه لون النظافة بامتياز لكن استعماله بكثرة في مساحة معينة قد يوحي بالبرودة، إنه لون غير واقعي يوحي بالافتقاد إلى الركائز والأسس.
يتجانس اللون الأبيض مع باقي الألوان ويبرز قيمتها أما قدرته العاكسة للنور فمتعبة للنظر ويستحسن حصراً استخدامه في السقوف وكونه لا يمتص الإشعاع الحراري يجعله واقياً ممتازاً من الحرارة وعاكساً لها.
يقول الخبراء أن اللون الأبيض الصافي يعكس النور بنسبة تتراوح ما بين 67ـ80% أما اللون العاجي يعكسه بنسبة 66ـ70% أما اللون الكريم فبنسبة 56ـ72%.
الأسود.
سيئ السمعة
بعكس الأبيض... يمتص اللون الأسود مجمل النور.
إنه يوحي بالموت و الفوضى والحزن والغموض والسوء والاتساخ.
إلا أنه يحمل أيضاً مميزات إيجابية فهو لون الأناقة والمعاصرة والرقة والسيطرة
لكنه لا يصلح لوناً لغرف النوم أو الصالونات.
الألوان علاج فعال :
الأخضر: ينقي الجسد من السموم يقاوم البكتيريا ويعزز بنية العضلات.
التركوازي: ( مزيج بين الأخضر والأزرق ) مهدئ للنشاط الذهني صديق للبشرة حاد المذاق ولاذع.
الأزرق: مسبب للتعرق طارد للحرارة مسكن وملطف للحساسية الجلدية.
النيلي: مخفف للنشاط التنفسي والغدة الدرقية وبالتالي قاطع للنزف ومقاوم للألم ومساعد على الاسترخاء.
الأزرق الغامق: يزيد من نسبة الكريات البيض مهدئ عام يخفف من النشاط اللمفاوي ومن تسارع نبضات القلب ومحفز للطحال.
الأرجواني: ( مزيج بين الأحمر والأزرق ) يوسع الأوعية الدموية يقاوم الحمى والألم يخفف حرارة الجسم ويبعث على الهدوء.
زهر غامق: ( ماجنتا ) منشط للقلب مساعد على تصريف الماء، مفعل للمشاعر العاطفية.
القرمزي: ( أحمر خاص ) محفز للكلى وباعث للرغبة الجنسية وقابض للأوعية الدموية وذو تأثير على العادة الشهرية.
الأحمر: مقاوم لفقر الدم ومنشط للكبد والكريات الحمر ومثير للحواس.
البرتقالي: منشط للجهاز التنفسي مقاوم للتشنجات وذو أثر إيجابي على تقويم العظام ومدر لحليب المرضع وباعث على الغثيان.
الأصفر: مفعل للحركة ومثير للنشاط الذهني و مهضم وله تأثيره الإيجابي على الأعصاب.
الليموني: يسهل عمل الجهاز الهضمي ويساعده على امتصاص المعادن ويطرد الحموضة وينقي الرئتين.
تجاوب الإنسان مع ألوان معينة ودلالتها على الشخصية :
البنفسجي: يدل على شخصية حائرة.
الأزرق الغامق: يدل على شخصية عاطفية.
الأخضر: يدل على شخصية دقيقة وصلبة.
الأصفر: يدل على شخصية مرحة.
وهذه النتيجة ليست دقيقة بل للتسلية فقط.
رموز :
الأبيض: رمز الطهارة والنور والفرح والسلام والنصر
الأصفر: رمز الغش والخداع /وهو رمز الضوء والشمس والذهب
الأحمر: رمز العواطف الثائرة والحب الملتهب والقوة والنشاط والغضب والقسوة
الأزرق: رمز الصداقة والحكمة والخلود والصفاء
الأسود: رمز الظلام والكآبة والخطيئة والحزن
أحمر: متميز عن باقي الألوان بكونه يرمز إلى الرغبة في تثبيت الذات.

donia alhop
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 33
تاريخ التسجيل : 22/11/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى